ترانس جندر او بمعنى اصح اضطراب الهويه الجنسيه male to female


قسم اضطراب الهوية الجنسية - ترانس جندر او بمعنى اصح اضطراب الهويه الجنسيه male to female
D.munthir 08:44 AM 27-05-2012

بسم الله الرحمن الرحيم

إن الرجل الشاذ يا سمين حسن صاحب منتدى ترانسجندر إيجيبت (ترانس جندرإيجيبت) للتحول الجنسي رجل مصاب بعقدة عصاب وشعور بالدونية فهو رجل محبط النفس فاسد الحدس لين العريكة منكودالمليكة مزعزع الجوارح خبيث الجوانح متصف بالسقوط وقالوا عن عقله مجلوط
وعن مركزه محطوط وبعد:

قد يسأل سائل وما هي أدلتك على انغماس الرجل الخنيث يا سمين حسن مالك منتدى ترانس جندر إيجيبت(ترانسجندرإيجيبت)للتحول الجنسي انغماسه ببحر المرض النفسي ونهرالشذوذ الجنسي وإصابته بطلقات العصاب النفسي الجبري وأسيدالتناذر الوسواسي القهري ؟
هنا أتقدم وأقول وأجول في ساحة الحقيقة وأصول وأملأ جعب العقول بما يدل على مرض يا سمين حسن المصطول
1- الرجل يا سمين حسن صاحب منتدى ترانسجندر إيجيبت للتحول الجنسي عصابي النفس وليس هو مريض ترانسكس كما يدعي وإنما شعوره أنه امرأة ناشئ عن مرض عصابي تسلطي لأنه يهدد هو صحبه بالانتحار في حالة لم ينقلب جنسيا لامرأة فمن المعروف طبيا أن الشخص الذي يصل لمرحلة الانتحار منحرف عقليا ونفسيا ويوضع بمجرد محاولته الانتحار بمصح عقلي
2- الرجل الخنيث ياسمين حسن صاحب منتدى ترانسجندر إيجيبت للتحول الجنسي مصاب بالعصاب لأنه يترجم كل مقالة علمية لم تصل لرتبة الحقيقة يترجمها لنظرية علمية ثابتة وهذا من معالم الإصابة بالعصاب وقد قال علماء النفس إن العصابي يترجم كل شيء مهما كان تافها ووهميا إلى حقائق ووقائع ثابتة ويعتبر من ضحايا التفكير السلبي والعصاب
3- الرجل الخنيث يا سمين حسن مصاب بالعصاب لانه لم ينس رسوبه وسقوطه في سنته الأولى بكلية الطب وقد أثرت به هذه الحادثة تأثيرا بالغا عليه وعلى شخصيته ومن المشهور طبيا أن الذي لا ينسى وقائع الماضي المرّة مهما تقادم عهدها هو إنسان عصابي وذو تفكير سلبي من الدرجة الأولى بل قالوا عنه :إنه يعاني من قسوة عقلية تنم عن اعتياد التفكير السلبي في الماضي
4- ياسمين حسن صاحب منتدى ترانسجندر إيجيبت للتحول الجنسي يبكي دائما على عمره الذي ضاع ولم يتحول فيه لبنت فهذا شخص ليس في عقله إلا غرفة واحدة مخصصةلأفكار الماضي وهو من نوع التفكير السلبي
5- ياسمين حسن صاحب منتدى ترانسجندر إيجيبت للتحول الجنسي والترانسكس عصابي لأنه قام بخيانة الجنس الذكوري الذي فطره الله تعالى عليه فهو يحلم ويسعى ويزحف هو وصحبه خفافا وثقالا ويجاهدون بأموالهم وأنفسهم في سبيل شيطان التحول الجنسي ويعلنون الجهاد المقدس ضد المبادئ والقيم والدين والإيديولوجيات المدنيةلإنجاز التحول الجنسي لامرأة بدون انفكاك ولا هوادة وهذا من نوع الانحراف العقلي حيث يتمثل العصابي نوعا من السلوك ثم لا ينفك عنه فهذا منحرف عقليا وهو عصابي فعجز المرء عن التفكير إلا بمسألة معينة وانسياقه لها بدافع قهري هو من قبيل العصاب الوسواسي القهري
6- هو عصابي لأنه حسود يحسد أطباء مصر والدول الأخرى على مراكزهم العلمية التي حباهم الله بها بجهدهم وعرقهم وسهرهم الليالي بل ويرى نفسه أنه أكبرمن الأطباء شانا وأفهمم عقلا وأعظم منهم وعيا فتراه يتهمهم بأنهم غير مطلعين على ما يجود به الغرب من علوم طبية جديدة بعلم النفس فبالله عليكم هل هذا إلا منطق الحسود الذي لا يسود والله عليه بالرفعة لايجود فهو وقع فريسة الحسد والحقد على الأطباء وهنا عندما شعر بالدونية والنقص أمام هؤلاء الاطباء الذي نجحوا بدراستهم بينما هو سقط وهوى ورسب وتدحرج عل مؤخرته من شاهق كجلمود صخر حطه السيل من عل فأصابته تلك التدحرجة على أم رأسه بخلل بشخصيته فأصيب بالاكتئاب وأراد الرجل أن يتخلص من هذا الاكتئاب فلم تنفع العقاقير ولم تجد الأدوية ولم تهد النصائح فما كان منه إلا أن عمل وفق غريزته البهيمية المازوكية فقررأن يتحول لامرأة ليقضي على نوازع الحسد لديه بعدأن أصيب بسبب حسده بأمراض جسدية مثل انتفاخ الكرش فقرر التحول لامرأة لأن المرأة لا يتطلب منها اجتماعيا ما هو مطلوب من الرجل من الرفعة ونيل المعالي بل يطلب منها الخضوع للرجال فقط وبما أن شخصية ياسمين حسن أصيبت بعيد رسوبه بالكلية الطبية بالدونية والنقص أمام جنسه من الرجال وهنا لدى تحوله لامرأة إذا خضع للرجال فلن يلومه أحد لأن خضوع الأنثى للذكر ممدوح اجتماعيا بل يمكن لياسمين حسن هذا أن يحتج بخضوعه وشعوره بالدونية أمام بني جنسه بأنه يحب هؤلاء الرجال جنسيا فلايلومه أحد كما قال الشاعر :
ألفتم الهون حتى صارعندكم*طبعا وبعض طباع المر مكتسب
7- هو عصابي لأن العصابي يقرر أن كل مايطرأ عليه من أفكار هي وليدة رحم القهر وهو يقول :إن شعوره أنه امرأة ورغبته بالتحول قهرية اعتمادا على ما أفاد به بمنتداه فبالتالي هو وسواسي عصابي ذو تفكير سلبي
8- الرجل الشاذ غير متوافق جنسيا مع الجنس اللطيف فقدأعلن أنه مارس الجنس مع أحد رجال الأعمال الأمريكيين من شركة جودادي للشبكات فهذا يدل على انحطاط توافقه الجنسي مع النساء والانحطاط التوافقي الجنسي هو من قبيل أعراض العصاب ولاسيما قد ذكر يا سمين حسن أنه لايميل هو وصحبه للنساء وقد أشار الدكتور الفرنسي فرانك .س. كابريوأن معظم حالات العصاب لها جذور عدم توافق جنسي مع الجنس الآخر
8- الرجل الشاذ ياسمين حسن عصابي لأنه ذكرأن الطبيب الذي أمسك بزمام علاجه قد أعطاه بعض الأدوية والعقاقيرالتي لم تجد نفعا لدى ياسمين حسن ومن المعروف نفسيا أن المريض النفسي الذي لايستجيب للأدوية النفسية بسهولة مصاب بالعصاب
9-عبر الرجل الشاذ لطبيبه المعالج أنه يخجل من التعبير عن مشاعره الجنسية وهذا عند ذوي الفطنة من الأخصائيين النفسيين دليل عصاب وبما أنه يحجل فقد قرر التحول لامرأة لأن المرأة بمجتمعاتنا الشرقية بشكل خاص لا يطلب منها التعبير عن مشاعرها الجنسية
10- الرجل الشاذ يعاني من خداع عصابي لانه يخدع نفسه أنه امرأة بينما هو رجل وقد قال الدكتور الفرنسي كابريو إن كل شخص يسعى لمغايرة الجنس الذي ولد به لا بد أنه يعاني من خداع عصابي
11- الرجل الذي يسعى لتغيير جنسه هو إنسان يطلق جسده الذي فطر عليه فالروح والجسد زوجان متفقان حيث يزوج الله تعالى بقدرته وعلمه الروح الأنثوية بالجسد الأنثوي والروح الذكورية بالجسد الذكوري فيأتي ياسمين حسن لتطليق جسده هذا وبالتحليل النفسي لرغبته بالتحول وتطليق جسده هذا إن هو إلا محاولة لتغطية الشعور بالنقص الناجم من رسوبه بكلية الطب على أم رأسه فلم يجد إلا التحول الجنسي سبيلا للتخلص من عقدة النقص التي تثار لديه كلما شاهد طبيبا ناجحا ويغدو بذلك جسد ياسمين حسن هو كبش الخلاص لتغطية شعوره بالنقص والخطيئة فيتخلص منه بالتحول الجنسي لأنثى وهذا يمثل نوعا من العقاب
12- شعور الرجل الشاذ ياسمين حسن أنه امرأة هي عبارة عن عادة اكتسبها بالإيحاء الذاتي حيث أوحى لنفسه أنه امرأة بعد سقوطه بكلية الطب يقول كابريو الفرنسيما من إنسان في هذا العالم خلا من أفكار الغيرة والحسد أو من التخيلات الخاطئة والأحلام الانتقامية إن موظف البنك قد يفكر أحيانا في أخذ ملء اليدين من الأوراق المالية والزوجة المخلصة قد تتخيل نفسها بين أحضان النجم السينمائي وقد يروق للقسيس الواسع الافق ان يلقي نظرة على صورة الفاتنات والرجل الشديد الرجولة يشعر بالدونية أمام بني جنسه فيتخيل نفسه امرأة ويرغب بالتحول للجنس المغاير ولكن ليس الخطر في طروء هذه الخواطر إنما الخطر في أن تصبح هذه الخواطر عادة فقد نبدأ بالخوف منها ونحاول أن نكبتها بفزع والكبت يسبب الصراع والشعور بالذنب والنقص ثم المرض البدني والعصابي يكبت أهواءه لفترة معينة ثم ينضب نشاطه العقلي كله في القلق من اجلها فيثور على كبته هذا ثم يسعى لتلبية أهوائه هذا
13- العصاب ينشا عادة من الظروف المريرة التي يمر بها المرء وياسمين حسن قد مر عليه ظرف السقوط بسنته الأولى بكليةالطب فهذا دليل على أن ماهو فيه مرض عصابي
14- الرجل العصابي يدعي معرفة كل شيء وهاهو ياسمين حسن العصابي المقدام يعوض عقدة النقص لديه بقوله :إنهيملك خبة بالتاريخ والطب والأدب واللغة وتكنولوجيا المعلومات وهذا من قبيل الانتفاخ العصابي
15- العصابي يسعى عادة للاهتمام به من قبل الآخرين ويستدر عطفهم وما فعله الرجل الشاذ بالانقلاب الجنسي ما هو سوى محاولة لإثارة اهتمام المجتمع به فهو شب محروم من عطف والده الذي نبذه بسبب سقوطه بكلية الطب ولجأ لأخواله بأمريكا هنالك حيث تعلم فن التخنث وأساليب التسكسن
16- العصابي قد يصاب بالعصاب بدافع انتقامي وهذا ما نلحظه بشخصية ياسمين حسن المضطربة فهو سقط بكلية الطب وشعر بمرارة الذل وألم السقوط والتدحرج على هاوية الجامعة ولوث سمعة أبيه بسقوطه المشرف وأراد أن يتمرد على شخصية أبيه الذكورية الرجولية التي أوسعته إذلالا وإهانة وتبكيتا فاصبح الجنس الذكوري رمزا لقوة مجهولة يجب التمرد عليها بكل ما هو متاح من وسائط فكان ذلك عاملا إضافيا لمحاولة تخلصه من جسده الذكوري الذي أصبح رمزا للظلم والقهر فهو كلما رأى جسده الذكوري يتذكر ما مارسه عليه أبوه من قمع وإذلال
وهنا يأتي دور التحول لمحاولة التمرد على هذا الوالد الظالم والتمرد على الذكورة المرتبطة بوالده الذكر ولكن لا يستطيع التمرد على أبيه بشكل مادي فمارس التمرد على رمزذكورته وهو معالم جسده الذكورية وهذا ما يسمى بعلم النفس الدافع الانتقامي
17- الرجل الشاذ ياسمين حسن عصابي المرض وليس ترانسكس حسب مزعمه لأنه يعاني من الدافع الشبقي حيث الرجل الخنيث ياسمين حسن مصاب بميل نحو الرجال بل قل :مصاب بعقدة شبقية جنسية نحوالرجال وبما أنه لايستطيع ممارسة اللواط براحة تامة في ظل جسده الذكوري لذلك فقد عقد اجتماعا مع نفسه ومؤتمرا مع ذاته وقرر أن يتحول جنسيا لإرضاء هذا الدافع الشبقي فقد مارس والله الجنس الفموي مع أحد رجالات أمريكا المرموقين ليرضي هذا الدافع الشبقي

18- الرجل الشاذ ياسمين حسن مصاب بالعصاب لأنه يهاجم وبعنف الأطباء ونقاباتهم والشاهد هو العنف والأسلوب غير المهذب معهم في الحوار وقد قال الدكتورالمصري محمد رحال: إن ياسمين حسن يعاني من الدافع الجنسي الشبقي وبما أنه محروم من هذا الدافع على أرض الواقع فإنه يعوضه بمهاجمة الأطباء وممارسة العنف الحواري الجدلي معهم أشبه بالمرأة الشبقة جنسيا وتحرم من ممارسة الجنس فتعوض عن شوقها لممارسة الجنس بمشاهدة أفلام الرعب التي تولد رعبا يمتعها جنسيا كما لوأنها مارست بالفعل وكذاك يوجد بعض الرجال المولعين بتشييع الجنازات لأنها تعوض لهم شبقهم الجنسي فهو بحاجة لامرأة يقفز عليها جنسيا ولا يستطيع فيقوم بعملية قفز معنوية فيقفز على أقوال الاطباء وينكح بها جيئة وذهابا فكأنما عقله قضيب ينكح به أقوال هؤلاء الاطباءبالباطل
19- التحول الجنسي لدى ياسمين حسن عصابي المنشأ والدليل تفكير ياسمين حسن وصحبه بالانتحار وهو يريد ذلك بعد أن وقعت على نفسه كارثة السقوط بسنته الأولى بكلية الطب نظرا للمعلومات الثقيلة التي لم يستطع عقله هضمها ولا استيعابها فقرر الانتحار لكنه قارن نتائج انتحاره منافعها ومساوئها فأقلع عن الفكرة ولكن بما أنه عصابي المرض والطبع فقد ظلت فكرة الانتحار تظلله وتحيط به خطيئته بالسقوط من كل جانب وتطلب منه منطقة الهو الليبدوئية بأن ينتحرفوجد حلا بديلا بأن يقوم بعملية انتحار مجازية بان يتحول جنسيا فهو عندما يتحول فقد تغيرت معالم جسده الذكورية كليا كما يتخلص بشعوره أنه امرأة من نفسيته الذكورية وطموحاتها حتى إنه يتخلص لاحقا من اسمه الذكورية وشكله الرجولي الصارخ وهنا يهيأ له كما لو أنه انتحر فهناك عدة سمات مشتركة بين الموت الحقيقي والتحول الجنسي الموت يفني الجسد والتحول يفني الجسد الذكوري بالكلية الموت يخلص الإنسان من طموحاته الدنيوية وكذاك التحول الجنسي يخلص المتحول جنسيا من طموحات جنسه الذي يتحول منه وينهي عذاباته وآلامه وبالتالي التحول الجنسي لدى ياسمين حسن صاحب منتدى ترانسجندر(ترانس جندر) إيجيبت للتخبط الجنسي والانقلاب الهوموسكسوالي هو عملية انتحار عصابية وسواسية مجازية معنوية يميت بها عذاباته ويتخلص بها من مرارة الذل والشعور بالدونية التي لا يزال يعاني من تأثيراتها منذ شروق فجر فشله ذاك بكلية الطب
إن ياسمين حسن شخص لم يعد يحتمل مرارة الحياة وإذلالها له وهو لايعترف بهذا أبدا ولأنه يريد الفرار من الفشل فهو يصبح عدوا لنفسه فيدمن الشعور أنه امراة ويدمن على الرغبة بالتحول الجنسي فيصبح التحول الحل الوسط بين رغبته بالموت وطموحه للحياة كونه جبانا لا يستطيع الانتحار الحقيقي (ولايتمنونه أبدا بما قدمت أيديهم والله عليم بالظالمين)إنه انتحارجزئي مجازي على المدى الطويل إن المتحول جنسيا يعيش ويموت بإرادته وهو يعلم أنه يلكم نفسه بقبضة التحول الجنسي فالتحول الجنسي هو العالم الثالث الذ يهاجرون له إنه عالم خال من القيود والضوابط وخال من الشعور بالدونية والنقص والخطيئة بالنسبة لياسمين حسن وصحبه وزملائه من المتحولين والترانسكس والهوموسكواليتي
19- ياسمين حسن وصحبه وزملاؤه من المتحولين الجنسيين الشواذ عصابيون وليست المسألة مسألة منطقة البي إس تي سي أو الجين الطويل أو المنطقة الرمادية أو النواة الخلالية الثالثة التي وضعهاالرجل الشاذ ياسمين خنيث حسن بمنتداه السكسي كأساس لاضطراب الهوية الجنسية بل المسألة مسألة عصاب والدليل أنه بعلم النفس والطب النفسي لا ينفع الإنسان العصابي النصح ولا مطالعة كتاب أو أن تقنعه أن ما هو فيه لا وجود له فلا التدليل ولا التأنيب بنافع له وهو-ياسمين حسن- يعبر هو وزملاؤه من المتحولين الجنسيين أنهم لا يستطيعون ترك فكرة السبب البيولوجي للترانسكس بل هم مقتنعون ويخدعون أنفسهم أن هناك منطقة بالدماغ تسمى البي إس تي سي أويقنعون أنفسهم بفكرة النواة الخلاليةالثالثة بمنطقة المهاد وغيرها من الأسباب البيولوجية التي ثبت بطلانها ولم يعترف بها أحد من الاطباء المرموقين وهذا يدل أن ياسمين حسن وصحبه وزملاؤه ومن اهتدى بهداه واتبع سنته أناس عصابيون وهو-ياسمين حسن- فرعون الترانسكس يقدمهم في مصائب الحياة فأوردهم نار العصاب والشذوذ وبئس الورد المورودنعم هم عصابيون شاذون بكل ما للكلمة من معنى وما يقومون به من تحول إنما هو عملية لطم للذات وعقاب لهم على خطيئات قاموا بها وسيطرت عليهم ولم يسطيعوا نسيانها إلا بفكرة التحول الجنسي الهوموي والانتحار المجازي الجزئي ..


في عالمنا اليوم، يعتبر السحر والحسد والمس وسحر تحقير شأن الإنسان من المواضيع التي تثير فضول الكثيرين. ويعتبر البعض أن هذه الظواهر والامراض تحمل في طياتها آثارا سلبية تؤثر على حياة الأفراد والصحة الجسدية والنفسية. هناك العديد من الطرق والتقاليد التي تعنى بعلاج هذه الامراض، سواء كانت عبر الطب الروحاني، أو الطب البديل، أو الطب النفسي. يمكن العثور على بعض النصائح والطرق الفعالة في التخلص من تأثيرات هذه الامراض عبر زيارة مواقع إلكترونية متخصصة، مثل:

1- علاج السحر: تفصيل حول الطرق التقليدية والروحانية لعلاج تأثيرات السحر.
2- علاج الحسد: نصائح وأساليب للوقاية من الحسد وكيفية علاجه والتعامل معه.
3- علاج المس: استعراض للطرق التي يمكن أن تساعد في التخلص من تأثيرات الشياطين والمس الشيطاني.
4- علاج سحر تحقير شأن الإنسان: نصائح حول كيفية التغلب على تأثيرات وعلاج سحر التحقير الذي يستهدف شأن الإنسان.
5- أخطر أنواع السحر: استعراض لأنواع السحر الأكثر خطورة وكيفية التصدي لها.